حصاد أخبار سوريا في 14 فبراير/ شباط: تركيا تهدد السفير الروسي ، اسقط مقاتلين طائرة مروحية من طراز ميل مي-8

سوريا ، 14 فبراير. أعلن السفير الروسي في تركيا ، أليكسي يرخوف ، عن تهديدات ضده على خلفية تفاقم الصراع في إدلب. أسقط مقاتلين طائرة مروحية من طراز ميل مي-8 في غرب محافظة حلب.

تركيا تهدد السفير الروسي

لفت السفير الروسي في تركيا ، أليكسي ييركوف ، الانتباه إلى المشاعر التقدمية المناهضة لروسيا بين سكان هذه الدولة الشرق أوسطية ، وتحدث أيض ا عن التهديدات ضده.

وفق ا للدبلوماسي الروسي في تركيا ، أليكسي ييركوف ، على خلفية الوضع المتوتر في سوريا ، فه يلاحظ إشارات مقلقة على الشبكات الاجتماعية. بالإضافة إلى التصريحات البسيطة المناهضة لروسيا ، هناك أيض ا تهديدات ضد يرخوف نفسه.

قال ييركوف - ترى ما بدأ على وسائل الاعلام الاجتماعية. لا أريد ذلك ، لكنني سأقتبس بعض العبارات - "قل وداعا للحياة" ، "لا أحد سيبكي من أجلك ،" "سوف تحترق في الجحيم" والخ.

يعتقد الدبلوماسي أن الموقف مثل هذا يؤثر سلب ا على العلاقات الروسية التركية ويمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة كما كان سابقا .

وفق ا للدبلوماسي ، فإن جولة جديدة من المشاعر المعادية لروسيا أصبحت ملحوظة بشكل خاص بعد الأحداث الأخيرة في محافظة إدلب ، حيث كان هناك تفاقم حاد للوضع على خلفية العملية العسكرية المستمرة للقوات الحكومية السورية ضد المجمعات الإرهابية.

اسقط مقاتلين طائرة مروحية من طراز ميل مي-8

أسقط مسلحون طائرة مروحية من طراز ميل مي-8 في غرب محافظة حلب. حسب المعلومات الأولية ، قامت المروحية بمهمة قتالية في منطقة أورام الكبرى غرب حلب. تم اسقاط الطائرة في منطقة خفض التصعيد بإدلب. وفقا لمصادر في الشبكات الاجتماعية توفي طاقم المروحية.

في الوقت الحالي ، لايزال الجيش السوري شن غارات مستهدفة على مواقع المسلحين في شمال غرب حلب. يختبئون المقاتلون في مناطق الليرمون ، وبالقرب من قرى قبتان الجبل ، وياقد العدس ، وأورام الصغرى وأورام الكبرى.

وزارة الدفاع الروسية تنفي بيان تركيا بشأن خسائر الجيش السوري في إدلب

نفى المركز الروسى للمصالحة بين الأطراف المتحاربة فى سوريا تصريحات تركيا حول خسائر الجيش السوري في إدلب.

اشار المركز الروسى للمصالحة بين الأطراف المتحاربة فى سوريا الى ان وزارة الدفاع التركية تقدم معلومات غير دقيقة لأنقرة حول إدلب. أعلنت أنقرة مقتل 63 من القوات العسكرية السورية.

وأكدت وزارة الدفاع الروسية أن "هولاء التصريحات حول قصف القوات السورية من قبل الجيش التركي ، ومقتل الجنود السوري نتيجة لذلك - لا تتوافق مع الواقع".

تنشر وكالة الأنباء الفيدرالية شريط فيديو من جنازة صبي توفي على يد الجيش الأمريكي

كانت في سوريا جنازة ضحايا تبادل لإطلاق النار مع الجيش الأمريكي الذي وقع في اليوم الآخر بقرب من قرية خربة عمو في محافظة الحسكة شمال سوريا. حضر المراسل الخاص لوكالة الأنباء الفيدرالية تلك الجنازة.

أدانت عائلة الصبي فيصل خالد محمد ، الذي توفي على يد الجيش الأمريكي ، تصرفات الغزاة وعبرت عن اعتزازها بالأعمال الشجاعة التي قام بها ابنه. أكد أقارب فيصل أنهم سيستمرون مواجهة المحتلين حتى طردهم من سوريا.

كان سبب المأساة حقيقة أن السكان المحليين أغلقوا طريق للرتل العسكري الأمريكي متكون من ست عربات. لم يسمح سكان القرية للسيارات بالمرور ، ثم اطلق الجنود الأمريكيون النار على الحشد. وكان ضحية تبادل لإطلاق النار صبي ، فيصل خالد محمد ، يبلغ من العمر 14 عاما.

وصلت دورية عسكرية روسية ، مسؤولة عن هذه المنطقة بموجب اتفاق بشأن الدوريات الدولية ، على الفور إلى مكان الحدث. بسبب تعقيد الوضع وصل العميد الروسي الى منطقة وساعد وجوده على منع تصاعد النزاع وتجنب المزيد من الإصابات.

Участники боевых действий на территории Сирии (показать инфографику)


Автор: Сергей Петров
0 комментариев
Войдите, чтобы оставить комментарий. Простая в два клика.
Пока никто не оставил комментариев к этой статье. Вы можете стать первым!